أفادت هيئة شؤون الأسرى بأن 143 أسيراً فلسطينياً في سجون الاحتلال الإسرائيلي، يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام، لأسباب مختلفة، منها رفض الاعتقال الإداري واحتجاجاً على أجهزة التشويش.

وبينت الهيئة أن 3 أسرى مُضربين عن الطعام، اعتقلتهم السلطات الإسرائيلية منذ نحو شهرين، يعانون من وضع صحي متدهور وخطير للغاية، وهم: “القيادي طارق قعدان، الأسير أحمد عبد الكريم غنام، والأسير اسماعيل أحمد علي”.

وأجرت إدارة المعتقلات خلال الأيام الماضية، عمليات تجميع الأسرى المضربين من سجون “ريمون- إيشل- النقب وغيرها” ونقلهم إلى قسمي 1و3 في سجن نفحة، وسط تقييدات وعقاب لدفعهم إلى فك إضرابهم.