دمرت طائرات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم نحو 12 منزلاً سكنياً، أحدهم يعود لعائلة “حدايد” في قرية النصر جنوبي قطاع غزة، وآخر يعود لعائلة “البلبيسي” في منطقة الشيخ عجلين.

كما استهدفت طائرات الاحتلال عدداً من الأراضي الزراعية ومحيط بعض المساجد، من بينها مسجد “خديجة” في حي التفاح، ومسجد “علي ابن أبي طالب” في حي الزيتون.

الاستهداف المذكورة جاء في غضون العداون المستمر لليوم الثاني، والذي أسفر عن استشهاد وإصابة عشرات المدنيين، بينهم نساء وأطفال وشيوخ.

جدير بالذكر أن العدوان المذكور جاء عقب عملية الاغتيال التي نفذها الاحتلال والتي أسفرت عن استشهاد القيادي في المقاومة بهاء أو العطا وزوجته.