أطلقت قوى مناصرة الأسرى في جنين شمال الضفة الغربية مساء الأربعاء 12-4-2017، برنامج التضامن مع الأسرى لذكرى يوم الأسير مع التأكيد على ضرورة الحشد والمناصرة.

وقال راغب أبو دياك منسق اللجنة الشعبية لإطلاق سراح الأسرى، “إن يوم الأسير يأتي في هذا العام في ظل انتهاك صارم بحق الأسرى لا مثيل له”.

وأشار إلى مضاعفة عدد من استشهدوا داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي والتي كان آخرها ارتقاء الشهيدين الحمدوني، إضافة إلى تزايد عدد الحالات المرضية المزمنة.

وأكد “أمين سوقيه” رئيس لجنة أصدقاء الأسرى والأسرى المحررين، أن البرنامج لهذا العام سيشمل العديد من النشاطات والفعاليات النوعية والمتميزة والتي من شأنها أن تبقي قضية الأسرى حية في الذاكرة في ظل ما يتعرضون له من هجمة شرسة من السجان الإسرائيلي.

وحمل الأسير المحرر وائل عجاوى حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى في ظل الانتهاكات الصارخة التي يتعرضون لها، والتي بغالب الأحيان تكون نتيجتها تهديد حياتهم لخطر الموت الحقيقي.