بمناسبة يوم العمال العالمي شاركت جمعية الشتات الفلسطيني عضو الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين في السويد بالمسيرة المركزية السنوية في مدينة يتبوري، والتي ينظمها الحزب الشيوعي السويدي.

حضر الفعالية ممثلين لمؤسسات مجتمع مدني من دول أمريكا اللاتينة كوبا فنزويلا بوليفيا وقد أكّدت الكلمات على تأييد ودعم الشعب الفلسطيني والوقوف إلى جانبه حتى تحقيق أهدافه في الحرية والانعتاق من الاحتلال الصهيوني.

كما وهتف المشاركون بصوت واحد “نعم لمقاطعة إسرائيل.. الحرية للشعب الفلسطيني”.

السويد

السويد

السويد

السويد

السويد

السويد

السويد

السويد

السويد

السويد